موقع ريمكس


موقع ريمكس
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» حكمه حزينه
الأربعاء يونيو 10, 2015 1:00 pm من طرف admin

» حكمه مضحكه
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:56 pm من طرف admin

» كلام من القلب للقلب
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:54 pm من طرف admin

» قصه عن الصداقه
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:35 pm من طرف admin

» قصه علي بابا
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:32 pm من طرف admin

» قصه عن السلحفاء والارنب
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:28 pm من طرف admin

» قصه السندباد البحري
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:25 pm من طرف admin

» قصه عن الامانه
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:22 pm من طرف admin

» قصه ليلي و الذئب
الأربعاء يونيو 10, 2015 12:19 pm من طرف admin

أفضل 10 فاتحي مواضيع
admin
 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
admin
 

شاطر | 
 

 قصه عن السلحفاء والارنب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
avatar

المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 28/01/2013
العمر : 21
الموقع : alaadin

مُساهمةموضوع: قصه عن السلحفاء والارنب   الأربعاء يونيو 10, 2015 12:28 pm

ﻛﺎﻥ ﻳﺎ ﻣﺎ ﻛﺎﻥ ﻓﻲ ﻗﺪﻳﻢ
ﺍﻟﺰّﻣﺎﻥ، ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺃﺭﻧﺒﺎً
ﻣﻐﺮﻭﺭﺍً ﻳﻌﻴﺶ ﻓﻲ ﺍﻟﻐﺎﺑﺔ،
ﻭﻛﺎﻥ ﻳﻔﺘﺨﺮ ﺩﺍﺋﻤﺎً ﺑﺄﻧّﻪ
ﺃﺳﺮﻉ ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ، ﻭﻻ ﺃﺣﺪ
ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ ﺃﻥ ﻳﺘﻐﻠّﺐ ﻋﻠﻴﻪ،
ﻭﻓﻲ ﻳﻮﻡٍ ﻣﻦ ﺍﻷﻳّﺎﻡ ﺷﺎﻫﺪ
ﺳﻠﺤﻔﺎﺓً ﻣﺴﻜﻴﻨﺔً ﺗﻤﺸﻲﺀ
ﺑﺒﻂﺀٍ ﺷﺪﻳﺪ، ﻭﺭﺍﺡ
ﻳﺴﺘﻬﺰﺉ ﺑﻬﺎ ﻭﻳﻘﻮﻝ ﻟﻬﺎ:
ﻳﺎ ﻟﻚ ﻣﻦ ﻣﺴﻜﻴﻨﺔ، ﻓﺄﻧﺖ
ﺑﻄﻴﺌﺔٌ ﺟﺪّﺍً ﺟﺪّﺍً، ﻓﻘﺎﻟﺖ ﻟﻪ
ﺍﻟﺴّﻠﺤﻔﺎﺓ: ﻣﺎ ﺭﺃﻳﻚ ﺃﻥ
ﻧﺘﺴﺎﺑﻖ ﺃﻧﺎ ﻭﺃﻧﺖ ﻭﺳﻮﻑ
ﻧﺮﻯ ﻣﻦ ﺳﻴﻔﻮﺯ؟!!
ﻭﺍﻓﻖ ﺍﻷﺭﻧﺐ ﻋﻠﻰ ﻋﺮﺽ
ﺍﻟﺴﻠﺤﻔﺎﺓ ﻭﺫﻫﺒﺎ ﻣﻌﺎً، ﻭﺑﺪﺃ
ﺍﻟﺴّﺒﺎﻕ ﻭﺍﻷﺭﻧﺐ ﻳﻜﺮّﺭ ﻟﻦ
ﺗﻐﻠﺒﻨﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺒﻄﻴﺌﺔ. ﺃﺛﻨﺎﺀ
ﺍﻟﺴﺒﺎﻕ ﺗﻮﻗّﻒ ﺍﻷﺭﻧﺐ ﻣﻦ
ﺍﻟﺮﻛﺾ ﻟﻜﻲ ﻳﻨﺎﻡ ﻭﻳﺄﺧﺬ
ﻗﺴﻄﺎً ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺍﺣﺔ
ﻓﺎﻟﺴﻠﺤﻔﺎﺓ ﻣﺎ ﺯﺍﻟﺖ ﻓﻲ
ﺑﺪﺍﻳﺔ ﺍﻟﻄّﺮﻳﻖ، ﻭﻟﻜﻦّ
ﺍﻟﺴﻠﺤﻔﺎﺓ ﺗﺎﺑﻌﺖ ﺍﻟﻤﺸﻲ ﻭﻟﻢ
ﺗﺘﻮﻗّﻒ ﺃﺑﺪﺍً، ﻭﻭﺻﻠﺖ ﺇﻟﻰ
ﺍﻟﻨّﻬﺎﻳﺔ ﻭﻣﺎ ﺯﺍﻝ ﺍﻷﺭﻧﺐ
ﺍﻟﻤﻐﺮﻭﺭ ﻧﺎﺋﻤﺎً، ﻓﻠﻤّﺎ
ﺍﺳﺘﻴﻘﻆ ﺍﻷﺭﻧﺐ ﻣﻦ ﻧﻮﻣﻪ
ﻭﺟﺪ ﺃﻥّ ﺍﻟﺴﻠﺤﻔﺎﺓ ﻗﺪ
ﺍﻧﺘﺼﺮﺕ ﻋﻠﻴﻪ، ﻓﺘﻔﺎﺟﺄ ﺑﺬﻟﻚ،
ﻭﺃﺧﺬ ﻳﺒﻜﻲ ﻋﻠﻰ ﺧﺴﺎﺭﺗﻪ
ﺍﻟﻤﺮّﺓ.
ﻗﺼّﺔ ﺍﻷﺭﻧﺐ ﻭﺍﻟﺴّﻠﺤﻔﺎﺓ
ﺳﻮﺳﻮ
ﻛﺎﻧﺖ ﻫﻨﺎﻙ ﻣﺠﻤﻮﻋﺎﺕ ﻛﺒﻴﺮﺓ
ﻣﻦ ﺍﻟﺴﻼﺣﻒ ﺗﺴﻜﻦ ﻏﺎﺑﺔً
ﺻﻐﻴﺮﺓً ﻫﺎﺩﺋﺔ، ﻭﻛﺎﻧﺖ
ﺗﻌﻴﺶ ﺣﻴﺎﺓً ﺳﻌﻴﺪﺓ
ﻟﻌﺸﺮﺍﺕ ﺍﻟﺴﻨﻴﻦ، ﻋُﺮﻓﺖ ﻣﻦ
ﺑﻴﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺴﻼﺣﻒ ﺳﻠﺤﻔﺎﺓٌ
ﺻﻐﻴﺮﺓٌ ﺍﺳﻤﻬﺎ ﺳﻮﺳﻮ،
ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﺐّ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ
ﻭﺍﻟﺘﻨﺰّﻩ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺩﻳﺎﻥ
ﺍﻟﻤﺠﺎﻭﺭﺓ ﻟﻠﻐﺎﺑﺔ، ﻭﻓﻲ ﻳﻮﻡٍ
ﻣﻦ ﺍﻷﻳّﺎﻡ ﻻﻗﺖ ﺃﺭﻧﺒﺎً ﻓﻲ
ﻃﺮﻳﻘﻬﺎ ﻭﻫﻮ ﻳﻤﺮﺡ ﻭﻳﻠﻌﺐ
ﻭﻳﻘﻔﺰ ﺑﺤﺮﻳّﺔ ﻭﺭﺷﺎﻗﺔ.
ﻓﺘﺤﺴّﺮﺕ ﺍﻟﺴﻠﺤﻔﺎﺓ ﻋﻠﻰ
ﻧﻔﺴﻬﺎ ﻭﻗﺎﻟﺖ: ﻟﻴﺘﻨﻲ
ﺃﺳﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﺘﺤﺮّﻙ ﻣﺜﻠﻪ، ﺇﻥّ
ﺑﻴﺘﻲَ ﺍﻟﺜّﻘﻴﻞ ﻫﻮ ﺍﻟﺴﺒﺐ، ﺁﻩ
ﻟﻮ ﺃﻧّﻨﻲ ﺃﺳﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﺘﺨﻠّﺺ
ﻣﻨﻪ. ﺭﺟﻌﺖ ﺍﻟﺴﻠﺤﻔﺎﺓ
ﺳﻮﺳﻮ ﺇﻟﻰ ﺇﻣّﻬﺎ ﻭﻫﻲ
ﺣﺰﻳﻨﺔ ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻟﻬﺎ: ﺃﺭﻳﺪ ﻧﺰﻉ
ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﻋﻦ ﺟﺴﻤﻲ. ﺭﺩّﺕ
ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺍﻷﻡ: ﻫﺬﻩ ﻓﻜﺮﺓ
ﺳﺨﻴﻔﺔ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﻧﺤﻴﺎ
ﺩﻭﻥ ﺑﻴﻮﺕٍ ﻋﻠﻰ ﻇﻬﻮﺭﻧﺎ!
ﻧﺤﻦ ﺍﻟﺴّﻼﺣﻒ ﻧﻌﻴﺶ ﻫﻜﺬﺍ
ﻣﻨﺬ ﺃﻥ ﺧﻠﻘﻨﺎ ﺍﻟﻠﻪ؛ ﻓﻬﻲ
ﺗﺤﻤﻴﻨﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺮﻭﺩﺓ
ﻭﺍﻟﺤﺮﺍﺭﺓ ﻭﺍﻷﺧﻄﺎﺭ، ﻗﺎﻟﺖ
ﺳﻮﺳﻮ: ﻟﻜﻨّﻨﻲ ﺑﻐﻴﺮ ﻫﺬﺍ
ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺍﻟﺜّﻘﻴﻞ ﺳﺄﻛﻮﻥ
ﺭﺷﻴﻘﺔ ﻣﺜﻞ ﺍﻷﺭﻧﺐ،
ﻭﺳﺄﻋﻴﺶ ﺣﻴﺎﺓ ﻋﺎﺩﻳﺔ. ﻗﺎﻟﺖ
ﺃﻣّﻬﺎ: ﺃﻧﺖ ﻣﺨﻄﺌﺔ ﻳﺎ ﺳﻮﺳﻮ
ﻓﻬﺬﻩ ﻫﻲ ﺣﻴﺎﺗﻨﺎ ﺍﻟﻄﺒﻴﻌﻴّﺔ
ﻭﻻ ﻳﻤﻜﻨﻨﺎ ﺃﻥ ﻧﺒﺪّﻟﻬﺎ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://king.umbb.net
 
قصه عن السلحفاء والارنب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع ريمكس :: منتدي العام-
انتقل الى: